Skip Global Navigation to Main Content
Skip Breadcrumb Navigation

  • المحامية القطرية منى المرزوقي ©State Dept
    مواطنة قطرية تقول إن الشراكة الأميركية ألهمتها بتأسيس مركز للاستشارات القانونية

    ألهم اجتماع عُقد حول العنف المنزلي بدعم من مبادرة الشراكة الأميركية الشرق أوسطية (ميبي) المحامية القطرية منى المرزوقي التي تبلغ من العمر 24 سنة وتناصر حقوق النساء والأطفال إلى حث حقوقية مرموقة من أساتذة الحقوق الأميركيين على فتح مركز للاستشارات القانونية لمساعدة ضحايا العنف المنزلي في العاصمة القطرية، الدوحة. إقرأ المزيد... »

  • زاهد سلطان أمام الميكروفون	©Zahed Sultan
    رائد أعمال كويتي يساهم في تعزيز المسؤولية الاجتماعية

    يوازن زاهد سلطان من مدينة الكويت، ما بين محفظة استثمارية من المشاريع الإبداعية ومهمة أخرى مشتركة تتمثل في تعزيز المسؤولية الاجتماعية في العالم العربي وسلطان الحاصل على شهادة البكالوريوس من كلية إدارة الأعمال في جامعة بوسطن ودبلوم في الهندسة الصوتية من معهد الإعلام إس إيه إي في لندن، يستخدم الأفلام والمطبوعات والموسيقى ووسائل أخرى لإلهام الآخرين برعاية مجتمعاتهم الأهلية والاهتمام بالبيئة. تشمل مشاريع سلطان وكالة الاتصالات المرئية المسماة "مجموعة البوتيك المبتكرة"، وشركة التسجيل الرقمي "ماوس ميوزك" والمبادرة الاجتماعية "إنْ في. إقرأ المزيد... »

  • رندة بحروني، الثانية من اليمين، مع رئيس جامعة جورج تاون، جون دي جويا، والمعلمة جولي ييلي، إلى اليسار، وطلاب برنامج الشراكة الأميركية الشرق أوسطية في حرم جامعة جورجتاون. Randa Bahrouni©
    فتاة تونسية تعتبر مبادرة الشراكة الأميركية الشرق أوسطية أسرةً لها

    في أعقاب المظاهرات الثورية في العالم العربي، شعرت شابة تونسية بإلهام دفعها إلى البحث عن فرص لزيادة مهاراتها القيادية كي تتمكن من المشاركة الكاملة في الحياة المدنية لبلادها. وجدت رندة بحروني من تونس تلك الفرصة في مبادرة الشراكة الأميركية الشرق أوسطية. قالت بحروني الطالبة بعمر 24 سنة، بعد أن اختارتها مبادرة الشراكة الأميركية الشرق أوسطية كمشاركة في برنامج تبادل القيادات الطلابية الذي تديره، "كان تقديم طلب الاشتراك بالمبادرة أفضل خيار اتخذته في حياتي على الإطلاق".  إقرأ المزيد... »

  • ناثان كارتر يسلم مشاركة في مبادرة الشراكة الأميركية الشرق أوسطية شهادة التخرج في التدريب العملي. ©MEPI
    شباب الشرق الأوسط يكتشفون الثقة من خلال الشراكة

    قال ناثان كارتر، الذي يرأس المكتب الإقليمي في شبه الجزيرة العربية لمبادرة الشراكة الأميركية الشرق أوسطية (ميبي)، إنه في منطقة تشهد مزيجًا من التفاؤل وعدم اليقين، يجد الشباب طرقًا لرد الجميل لمجتمعاتهم بينما يسعون إلى تحقيق أهدافهم الشخصية والمهنية الخاصة. وأضاف كارتر، الذي يعمل من مكتبه في أبو ظبي، دولة الإمارات العربية المتحدة، "لقد قامت مبادرة الشراكة الأميركية الشرق أوسطية بعمل عظيم عندما أوجدت البيئة المناسبة لجعل ذلك ممكنًا- جمع الناس من ذوي التفكير المماثل معًا بطريقة تمكنهم من خلق تغيير إيجابي أو الحصول على التدريب والمهارات التي يحتاجونها لدفع أهدافهم قُدمًا." إقرأ المزيد... »

  • في تونس، يقدم جايمي ماكوليف (إلى اليسار) إلى علاء محمود شهادة تخرج. ويظهر في الوسط روبرت كين، المدير التنفيذي لشركة فيستابرينت الشريكة مع منظمة التعليم من أجل التوظيف. ©EFE
    شباب الشرق الأوسط يتعلمون مهارات يسعى إليها أصحاب العمل

    حصل الآلاف من الشبان والشابات في جميع أنحاء الشرق الأوسط وشمال أفريقيا على وظائف جديدة وأمل جديد، وذلك بفضل برنامج تدعمه مبادرة الشراكة الأميركية الشرق أوسطية. وقد أثنت على هذا البرنامج شيماء، خريجة شعبة مصر في برنامج مؤسسة التعليم من أجل التوظيف التي تتخذ مقرها في واشنطن العاصمة. وقالت: لقد "صنع فرقًا بالنسبة لي مهنيًا وشخصيًا". وأفادت خريجة أخرى اسمها سيرين، بأن تدريبها في الشعبة الأردنية جعلها تطور "قوة الإرادة" أثناء التدريب. إقرأ المزيد... »

  • احمد البيبس، الثاني من اليسار، يحتفل بتخرجه مع الأصدقاء. ©MEPI
    شاب ليبي يحلم بأن يصبح رئيسًا

    كان أحمد البيبس في السجن وكان من المقرر أن تنفذ به عقوبة الإعدام لأنه كان يتوق لحكومة يحترمها المواطنون. وأحمد، البالغ من العمر 25 سنة، هو من جنزور بليبيا، التي تبعد كيلومترات قليلة عن غرب مدينة طرابلس، وقد تخرج مؤخرًا من جامعة طرابلس ونال شهادة البكالوريوس في الهندسة الميكانيكية والصناعية. إنما قبل أيام من تاريخ إعدامه المحدد، تحررت طرابلس وأطلق سراح البيبس. إقرأ المزيد... »

  • عزة كامل. ©MEPI
    مواطنة مصرية تريد إشراك المزيد من النساء في العمل السياسي

    تعمل عزة كامل في سبيل إشراك المزيد من النساء في الحكومة المصرية. وتعمل كامل، مديرة مؤسسة تقنيات الاتصال الملائمة للتنمية في القاهرة. ومنذ العام 1990 تعدّ النساء المصريات من أجل الترشّح للمناصب السياسية، وفي الوقت نفسه كانت تدافع عن القوانين التي تدعم حقوق المرأة وتجريم العنف الأسري. إقرأ المزيد... »

  • وِداد الحنفي. ©MEPI
    المغاربة يفتحون الأبواب من أجل التغيير

    تعتقد وِداد الحنفي أن وسائل الإعلام الاجتماعية يمكنها أن تشكل أداة تواصل مهمة للمنظمات غير الحكومية. ويرغب عبد الفتاح الإدريسي في مساعدة روّاد الأعمال الشباب على تحقيق أحلامهم. وباعتبارهما اثنين من العديد من المغاربة الذين شاركوا في البرامج التي ترعاها مبادرة الشراكة الأميركية الشرق أوسطية (ميبي)، ترغب الحنفي والإدريسي في إحداث تغيير في مجتمعيهما. إقرأ المزيد... »

  • مولود قصير، الثاني إلى اليمين، مع أعضاء آخرين في الفرع الجزائري لمجموعة الشباب العالمي AIESEC في الجزائر. ©MEPI
    برنامج أميركي لرعاية القادة الناشئين في الشرق الأوسط

    ترعى مبادرة الشراكة الأميركية الشرق أوسطية القادة الناشئين في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. تعرف هذه المبادرة بشكل أكثر شيوعّا بـ"ميبي"، وتقدّم التدريب والمنح إلى المجموعات المحلية والأفراد لكي يبادروا الى تنفيذ مشاريع مغامرة يمكن أن تساعدهم في إحداث تغيير في مجتمعاتهم. ويهدف المتلقون إلى بناء الديمقراطية وتمكين المرأة وتعزيز فرص العمل للشباب. إقرأ المزيد... »

  • نازانين اش نائب مساعد وزير الخارجية لشؤون الشرق الادنى  StateDep©
    برنامج أميركي يناصر التعدّدية في الشرق الأوسط

    تناصر نازنين آش المواطنين الذين يناضلون من أجل تحقيق الإصلاح السياسي والاجتماعي والاقتصادي. وقالت نائبة مساعد وزير الخارجية لشؤون الشرق الأدنى، التي تتولى رئاسة مبادرة الشراكة الأميركية الشرق أوسطية (ميبي)، "إننا نرى قوة عظيمة في تنوع المشاركين السياسيين والأحزاب المحلية." إقرأ المزيد... »